تحريم بيع الأراضى للمسيحيين

>> 02 July 2007

فوجئت و أنا أقرأ كتاب " الأخوان المسلمون و الأقباط " لروبير الفارس , أن محمد عبد القدوس أبن الكاتب العظيم الراحل الذى أعشقة كثيرا " أحسان عبد القدوس " , قد كتب تحقيقا فى مجلة الدعوة فى عدد 64 أغسطس 1981 بعنوان " مواجهة صريحة لأسباب الفتنة الطائفية " , و فى تحقيقة أقتبس عن الشيخ حافظ سلامة رئيس جمعية الهداية الأسلامية بالسويس قولة " أن هذا ليس تصرفا منفردا بل هو جزء من تخطيط شامل مدروس يقوم بمحاولة زرع الكنائس فى أكبر عدد ممكن من الأماكن و شراء الأراضى بأثمان باهظة من المسلمين ... و بهذة الطريقة ضاعت فلسطين ... و لكن لن تضيع مصر الأسلامية و يقول الشيخ محمد الغزالى : إن علماء المسلمين قد أفتوا بأن المسلم الذى يبيع أرضة إلى اليهود فى فلسطين هو مرتد عن الأسلام , و هذا الحكم ينطبق بالتأكيد على مصر إذا كان غرض المشترى خبيثا و هو الحرب على الأسلام و محاولة اقتلاعة من جذورة "
و لم يقل لنا الغزالى و لا عبد القدوس كيف سيتأكد البائع المسلم من غرض و نية المشترى الغير مسلم , و خصوصا أننا فى حرب - حسب تعبيرالغزالى - و أن الحرب خدعة و بالتالى فالمشترى قد يظهر السماحة و حسن النية حتى يحصل على هدفة , و هكذا ستكون النتيجة النهائية أنة لن يبيع أى مسلم أرضة لشخص مسيحى كنوع من الأحتياط , فهو لا يعرف ما فى ضمير المسيحى و لن يخاطر بأن يصبح كافرا من أجل بيع حتة أرض , و أحب أن أطرح هنا بعض التساؤلات
- ما فائدة نشر هذا الكلام فى هذا التاريخ ( أغسطس 1981 ) الذى كانت مصر تغلى فية طائفيا ؟ و هل حتى الآن لازال هناك من لا يعرف من الذى يزرع الفتنة فى مصر و من الذى يسكب النار على البنزين ؟
- هل يشرح لنا أحد كيف تكون مصر أسلامية ؟ .... مصر قطعة أرض بها جبال و صحارى و النيل و تطل على بحرين , فكيف تحولت هذة الأشياء إلى " أسلامية " ؟ هل يأتى فيضان النيل بالمصاحف ؟ أم أن الجبال تتلو القرآن فى أسماعكم ؟ أم أن الصحراء تسجد و تتعبد و تصوم رمضان و تحج ؟ .... متى يفهم هؤلاء أن الأرض و الوطن كيان علمانى لا دين لة و أن مصر مصرية و ليست مسيحية ولا أسلامية ؟
- لماذا خرج الدين عن دورة الطبيعى كعلاقة بين الأنسان و ربة ليتحكم فى تفاصيل الحياة الغير متعلقة بالدين ؟ .... إلى متى سيستغل رجال الدين الآيات الدينية ليفرضوا رقابتهم على كل تصرف فى حياتنا و يسيرونا طبقا لمصالحهم و أتجاهاتهم السياسية ؟
- لماذا لا يستقر الأسلاميون على رأى ؟ هل ضاعت فلسطين لأن الفلسطينيون باعوا بلدهم , أم لأن العصابات الصهيونية - التى ليس لها وجود ألا فى خيالهم المريض - قد أغتصبتها ؟

كم أنا حزين أن يخرج شخص من أسرة أحسان عبد القدوس يمحو الدور التنويرى الذى قام بة أحسان ؟ .... يقينى أن أحسان لو كان لا يزال على قيد الحياة لما سكت عن هذة الأوضاع ؟

2 comments:

Nah·det Masr 04/04/2008, 09:07  

فعلاً غريب قوى التفاوت الشديد في الشخصية بين احسان ومحمد! التفسير الوحيد اللي عندي انه رد على ان الأطفال في المدرسة مع محمد كانوا بيعايروه ان جدته يهودية مما جعله ينغمس بالدين الي درجة التطرف

Hanan sofy 26/05/2010, 13:59  

غريبة ان ابن الرجل اللي قعد ينادى بالحرية للمرأة والوطن هو اللي يقول كدة
=======
بس عندي سؤال بعد ما مصر تتحول لدولة دينيه ايا كان نوع الدين ايه اللي راح يحصل؟؟؟؟؟؟؟ايه الفايدة

Post a Comment

Every post represents my opinions when I wrote it, but not necessary now!
كل مقال يعبر عن آرائى فى تاريخ كتابته، و ليس بالضرورة عن أرائى حاليا

  © Blogger template Simple n' Sweet by Ourblogtemplates.com 2009

Back to TOP